هل رأيت؟!

هل رأيت؟!

أبو مازن عبد الكافي ــ مصر

هَلْ رَأَيْتَ الشِّعرَ يَبْكِي

 

مِنْ مَآسِي النَّازِحِينْ؟!

هلْ رَأيْتَ الْحَرفَ يَحبُو

 

بَينَ رَجْفَاتِ الأنِينْ؟!

  

هَلْ رَأيْتَ الرُّعبَ يَجثُو

 

في دِيَارِ الآمِنِينْ؟

هَلْ رأيتَ الْهَدمَ يَمحُو

 

عَائلاتِ السَّاكِنِينْ ؟!

  

هلْ رأيتَ القَصفَ مِثْلِي؟!

 

صَوْبَ مَشْفَى المَعمَدينْ؟!

  

هَلْ رَأَيتَ المَاءَ يَجرِي

 

في عُروقِ الخَانِعِينْ

  

أيُّهَا الأَعرَابُ سُحقًا

 

إنْ ظَلَلْتْمْ صَامِتِينْ

  

افْتَحُوا الأَبوَابَ هَيَّا

 

يَا وُلَاةَ الْمُسْلِمِينْ


  

 

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: