بـــلادي

بـــلادي

شعر : يونس فسفوس ـــ فلسطين

 

كَلفْتُ بها مُذْ كنتُ في الطِّين ألعَبُ

وَ كُلٌّ لهُ في الحُبِّ دينٌ وَ مَذهبُ

 

هَواها كسِرِّ الرُّوحِ فينا تأصُّلاً

وأعجَبُ من عِشقٍ بهِ المُرِّ يَعذُبُ

 

وأعجَبُ من نارٍ تَشِبُّ بذكرها

وَدَمعَةِ شَوقٍ للوِصَالِ تُقرِّبُ

 

أعانِقُها بالرُّوح والدَّمع والجَوَى

وَ يعذُرُني في الوَجدِ صَبٌّ مُجَرِّبُ

 

وما كان حُبّي … بل غرامي تكلُّفا

ولكنَّهُ ظلِّي …( متى مِتُّ يَذهَبُ)

 

هَواهَا هَوَائي .. والهوانُ بغيرها

وَمَوْرِدُها وِردِي… الذي مِنهُ أشربُ

 

فإن يُنكروا عِشقي … فلستُ بمنكرٍ

بها المَوْت حُباً… فهوَ للخُلدِ أقربُ

 

فقلبي فلسطينٌ ..جليلٌ جليلها

وفيها خليلُ اللهِ للفَضلِ يُنسَبُ

 

وأقدَسُ أرضٍ في الوُجودِ بقدسِها

لمَسجِدِها الأقـصى يُشَدُّ وَ يُركبُ

 

وفي غزَّةَ الأحرارِ مليونُ ثائرٍ…

إذا غابَ منهُم كوكبٌ…هلَّ كوكبُ

 

فهذي بلادي… بل وجودي وغايتي

ومَهوَى فؤادي والعَذَابُ المُحَببُ

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: