الشاعر جمال ربيع يكتب : ليس من سمع كمن رأى

ليس من سمع كمن رأى
جمال ربيع

لولاكِ ما وقفَ الكلامُ على فمي وتجرَّأَ
ج
أو عانقَ البدرُ النجومَ ومن لَمَاكِ توضّأَ

والروحُ أطلقتِ العِنانَ لخَطوِها فاستمرَأَ

مرَّ الجمالُ على شفاهِكِ بالبهاءِ تلألأَ

حتى المساء بشَعرِكِ استلمَ الحَنينَ ودفَّأَ

يابابَ هَمسٍ للهَجيرِ على فؤادي أطفأَ

من علّمَ الموجاتِ أن على عيونِكِ مِرفَأَ؟

من ألبَسَ التاريخَ قلبَكِ فارتَقَت فيهِ الرؤى؟

من قال للكونِ استمرَّ على خُطاكِ ليبرأَ ؟

من عَلَّمَ العصفورَ يبدرُ في صباحِكِ لؤلؤا ؟

فلتعلمي ليسَ الذي سمعَ الحديثَ كمن رأى

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: