الحضارة الإسلامية والعلوم 

بقلم الأديب: مراد حسين

تعد الحضارة الإسلامية ما جاء به الدين الإسلام عن طريق سيدنا- محمد صلى الله عليه وسلم -للبشرية من أحكام وتشريعات لرفع شأن البشر ومنحهم حياة أسمى مما كانوا يعيشون ،فقد شهدت الكثير من الإزدهار والتطور فى جميع الحياة لذا تعد الحضارة الإسلامية أعم وأشمل من الحضارات السابقة بسبب ما قدمته من إنجازات، فهى الحضارة التى قدمت من قبل- رسول الله صلى الله عليه وسلم-برفقة الصحابة أجمعين رضوان الله عليهم، حيث بدأوا فى الكثير من الفتوحات لتوسيع الدولة الإسلامية وقد ساروا على خطاهم التابعين ليكونوا حضارة دامت آلاف السنين وقامت الحضارة الإسلامية بالاهتمام بالمكتبات وإنشاء أنواع مختلفة منها لم يسبق وقد وضعتها أى حضارة قبلها ، فقد كانت تتواجد في قصور الخلفاء والمدارس والمساجد وفى كل مكان تشمله الحضارة، وفى البداية كان الصحابة رضوان الله عليهم يقومون بتدوين القرآن الكريم وأحاديث- رسول الله صلى الله عليه وسلم- وكل ما يقوم به من أفعال وأكثر ما يميز الحضارة الإسلامية والعلوم التى ابتكرها العلماء فحتى أغلب اكتشافات العلماء غير المسلمين كانت البداية لعلماء المسلمين فيها ،وتشمل العلوم فى الآتى
مجال الطب :طور المسلمين طرق مختلفة لعلاج الجروح ،بالإضافة إلى ما قاموا به من إبتكار طريقة جديدة للتخدير على يد العالم (ابن سينا (
وتم التوصل إلى اسفنجة المنبهة التى تزيل آثار المخدر
الطب البيطري: من خلال الحضارة الإسلامية قدمت إعلان أن الطب البيطري قسم مستقل بذاته وذلك يرجع إلى تعليمات الدين الإسلامي للرفق بالحيوان ومنع قتله أو تعذيبه
علم الرياضيات: بحث العلماء المسلمون فى عدة جوانب فى الحساب والهندسة والأرقام ، مع استخدام الكسور التربيعية والتكعيبية والضرب والقسمة
علم الفيزياء:قد شمل تطور علوم الدولة الإسلامية قسم الفيزياء والبصريات، حيث تم تأليف كتب تشمل ذلك، واختراع تليسكوب يرصد الأجرام السماوية
علم الكيمياء:أبدع جابر بن حيان فى علوم الكيمياء وتوصل إلى اكتشاف الكثير من العناصر فى القشرة الأرضية، وطريقة تحضير المركبات كما اهتم علماء المسلمين باستخلاص العقاقير المناسبة من النباتات المختلفة فى طول البلاد وعرضها
علم الجيولوجيا والجغرافيا:اتجه علماء المسلمين إلى التأمل والبحث والإستنتاج والبحث عن الحقيقه بالطريقة العلمية الصحيحة
يعد المسلمون أول من وضع خطوط الطول وخطوط العرض أول من قام بمحاولة قياس أبعاد الكرة الأرضية الخليفة العباسي العالم المأمون (ت : ٢١٨ ه – ٨٣٣م)
-ثلاثة من علماء المسلمين كانوا أول من ناقش فكرة دوران الأرض فى القرن الثالث عشر الميلادى
(السابع عشر الهجرى)وهم “على بن عمر الكابتى وقطب الدين الشيرازي من الأندلس وأبو فرج على “من سوريا
لا ينكر أحد أن الغرب استفاد من جهود المسلمين فى علم الجغرافيا بشكل كبير وأساسى،فقد كان أطلس الإسلام أو الخرائط الإسلامية كانت فى مقدمة التأثير الإسلامى المباشر فى الحضارة الغربية والإنجازات الكبيرة و العظيمة لعلماء الجغرافيا المسلمين لا تتجسد فقط فى الجديد الذي قدموه للعالم …..
وإنما تتجسد هذه الإنجازات بشكل واضح كذلك فى التصويب والتعديل الذي عادبة عباقرة الجغرافيين المسلمين على التراث الجغرافى
وفى الختام
إن التمثيل بقيم الإسلام الحضارية هو السبيل إلى تحقيق حضارة نافعة تشمل العمران والسياسة والاجتماع والتقدم فى سائر العلوم والمعارف وترسخ المعالم الإنسانية النبيلة التى تنشر الأمن والاستقرار والفضيلة بين كل الناس من مختلف الأعراق والأجناس والعقائد.

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: